Issues‎ > ‎vol3n6‎ > ‎

jlps-10071

جريمة التسبب في الانتحار - دراسة قانونية تحليلية 

د.مسعود حميد إسماعيل
كلية القانون والعلوم السياسية-جامعة صلاح الدين/ أربيل

Abstract 
Iraqi legislator did not criminalize the cause of suicide. Unlike Iraqi legislator, legislator Kurdistan offense of causing suicide, and when that stopped working to paragraph (1) of Article (408) of the Penal Code, under Law No. (42) For the year 2004. Through our study of the crime of causing suicide rea ched an all it is a positive or negative activity carried out by the offender intentionally would pay others to suicide or attempted. It is clear that this definition is causing suicidal intentional crime entails for having the presence of criminal intent has caused, regardless of the activity, whether positive or negative. This crime is the closest of the murder, it causes another suicide and deliberate paid to it, is closer to the killer of it to something else.
الملخص
لم يجرم المشرع العراقي التسبب في الإنتحار لا في قانون العقوبات ولا في اي قانون آخر.وبعكس المشرع العراقي، جرم المشرع الكوردستاني التسبب في الإنتحار، وذلك حينما أوقف العمل بالفقرة (1) من المادة (408) من قانون العقوبات، بموجب قانون رقم (42) لسنة 2004 . ومع ذلك لم يعرف المشرع الكوردستاني التسبب في الإنتحار، ولم يحدد طبيعته او صوره او وسائله، وهذا ما خلق نوعا من الصعوبة في فهم هذه الجريمة.ومن خلال دراستنا لجريمة التسبب في الانتحار توصلنا الى انها عبارة عن كل نشاط ايجابي او سلبي يقوم به الجاني عمدا من شأنه دفع الغير على الإنتحار او الشروع فيه. ومن هذا التعريف يتضح ان التسبب في الإنتحار جريمة عمدية يستلزم لقيامها وجود القصد الجنائي لدى المتسبب، بغض النظر عن نشاطه، سواء كان إيجابيا أم سلبيا. وهذه الجريمة هي الأقرب من جريمة القتل العمد، فمن يتسبب في إنتحار آخر ومتعمدا دفعه إلى ذلك، هو أقرب إلى القاتل منه إلى شيء آخر.
پوختە
یاسادانەری عێراقی هۆكاربوون لە خۆشتنی بە تاوان دانەناوە، بەڵام یاسادانەری كوردستانی ئەم كردارەی بە تاوان داناوە، كاتێك هەڵسا بە كاركردن بە بڕگەی (1) لە ماددەی (408) لە یاسای سزدانی عێراقی بە پێی یاسای ژمارە (24)ی ساڵی 2004 . لەگەڵ ئەوەشدا یاسادانەری كوردستانی پێناسەی هۆكاربوون لە خۆشتنی پێناسە نەكردووە و سروشت وشێوازەكانی دیاری نەكردووە، ئەمەش جۆرێك لە زەحمەتی دروستكردووە لە تێگەیشتن لەم تاوانە. لە خوێندنەوەمان بۆ ئەم تاوانە گەشتینە ئەوەی تاوانی هۆكاربوون لە خۆكوشتن برێتیە لە هەر كردارێكی ئەرێنی یان نەرێنی كە تاوانبار بە ئەنقەست پێی هەڵدەستێ كە ببێتە هۆی پاڵنان بە كەسێك بۆ خۆكوشتن. هەر بۆیە ئەم تاوانە تاوانێكی بە ئەنقەستە و پێویستە مەبەستی تاوانكاری هەبێت لەلای تاوانبار كاتێك ئەم تاوانە ئەنجامدەدات.