Issues‎ > ‎vol3n6‎ > ‎

jlps-10072

المستجدات في الولاية القضائية للمحكمة الأوروبية لحقوق الانسان وإمكانية سريانها في جميع أنحاء العالم

د. بريار شيركو عبدالكريم بابان         
كلية القانون والعلوم السياسية-جامعة صلاح الدين/اربيل

Abstract

The concept of (Jurisdiction) contained in the first article of the European Convention on Human Rights (HR) raises many problems as a result of a series of European Court of Human Rights (ECHR) decisions taken in the nineties of the last century. The both cases (Al-Skeini versus United Kingdom and Al-Jedda versus United Kingdom) before ECHR formed a new chance to develop its position on this concept. These decisions redefine the concept of (jurisdiction) and went so far as to review its earlier decisions. The facts occurred in Iraqi territory, but the importance of this research is to study the expansion of the jurisdiction decided by the court so that can imagine application of the European Convention on HR not only in Iraq but also in the rest of the world in non-party state to this European Convention. As though the effect of extending the jurisdiction touches also other important topics in the global rules of public international law such as the responsibility of international organizations and the attribution of human rights violations and how to interpret the Security Council resolutions by the ECHR and how to analyze some rules of international humanitarian law.

الملخص

يعد مفهوم الولاية القضائية الواردة في المادة الاولی من الاتفاقية الاوروبية لحقوق الإنسان من المفاهيم المختلف عليها وأثار أشكاليات عديدة نتيجة لسلسة قرارات المحكمة الأوروبية المتخذة في عقد التسعينات من القرن الماضي، وسنحت قضيتا (السكيني والجدة ضد المملكة المتحدة) مرفوعتين امام هذه المحكمة فرصة انتهزتها المحكمة لتطوير موقفها، ‌فهذان القراران يقومان بإعادة تعريف مفهوم (الولاية القضائية). حدثت الوقائع علی أرض العراق، ولكن تتجلی أهمية موضوع بحثنا في توسيع نطاق الولاية القضائية للمحكمة بحيث يمكن تصور تطبيق الاتفاقية الاوروبية لحقوق الانسان ليس فقط في العراق وإنما في باقي دول العالم غير المتعاقدة في هذه الاتفاقية. كما وإن تأثير توسيع نطاق الولاية القضائية يمتد الی أكثر من ذلك، فيثار مواضيع مهمة علی صعيد القواعد العالمية للقانون الدولي العام كمسؤولية دولية للمنظمات وإسناد إنتهاكات حقوق الإنسان اليها وكيفية تفسير قرارات مجلس الامن من قبل المحكمة الاوروبية لحقوق الإنسان وتحليلها لبعض قواعد القانون الدولي الإنساني.

ثوختة

دوا بة دواي ئةو زنجيرة بريارانةي كة لة سالاني نةوةدةكاندا لة سةدةي ثيَشوو دةرضووبوو، بنةماي ولايةتي دادوةري كة لة ماددةي يةكةمي ريَكةوتنامةي ئةوروثي بؤ مافةكاني مرؤظ هاتووة هةردةم لة بابةتة كيَشة لةسةرةكانبووة، هةردوو سكالاي (ئةلسكيني وئةلجددة دذي شاهةنشاي يةكطرتووی بةريتانيا) لة ثيَش دادطاي ئةوروثي بؤ مافةكاني مرؤظ دةرفةتيَك بوو بؤ ثيَشخستني هةلويَستي دادطاكة لةم بارةيةوة، بريارةكاني دادطاكة لةسةر ئةم دوو سكالاية هةستان بة دووبارة ثيَناسةكردني ولايةتي دادوةريةكةي. رووداوةكان لة سةر زةوي عيَراق روويانداوة، طرنطي بابةتي ليَكولينةوةكة لةوةداية كة دادطا هةلَدةستيَت بة فراوانكردني سنوري ولايةتي دادوةري دادطاكة كة دةكريَت ريَكةوتننامةي ئةوروثي بؤ مافةكاني مرؤظ نةك تةنها لة عيَراق بسةثيَنريَت بةلَكو دةكريَت لة هةموو دةولةتةكاني جيهان كة ئةندام نةبن لةو ريَكةوتننامةية بسةثيَنريَت. فراوانبووني سنوري ولايةتي دادوةري كاريطةري ترى هةية لة سةر بابةتةكاني ياساي نيَودةولةتي طشتي هةروةك بةرثرسياريَتي نيَودةولَةتي ريَكخراوةكان وخستنة ثالي سةرثيَضيةكاني مافي مرؤظ بؤ ئةو ريَكخراوانة وضؤنيةتي راظةكردني بريارةكاني ئةنجومةني ئاسايشي لة لايةني دادطاي ئةوروثي بؤ مافةكاني مرؤظ وهةروةها شيكردنةوةي ضةند بابةتيَكي ياساي نيَودةولةتي مرؤيي لة خؤ طرتووة.