Issues‎ > ‎JLPS-Vol.6-Issue.12-2018‎ > ‎

jlps-10127

الحماية التشريعية للمرأة العاملة والحدث العامل في ضوء قوانين العمل المقارنة (دراسة مقارنة)


 أ.م. الهيثم عمر سليم

كلية الحقوق/جامعة البحرين (مملكة البحرين)  و جامعة أسيوط (مصر)                 


Abstract

      Women and minors enjoy particular protection under comparative labor laws for both humanitarian and social reasons. This protection comes with certain positive outcomes at  economic and social levels.

Nevertheless, this particular protection is not yet sufficient as it seems to be in theory more than practice due to its variation from one legislation to another. These differences are present despite the attempts and recommendations of the International Labor Office (ILO) for its members to take its recommendations into consideration and to incorporate it into their national laws as an attempt to unify labor law. 

Variation of these rules is even found within a single jurisdiction like the case in Iraqi Labor law and that of Kurdistan.

Hence, in this paper we present the rules of Bahraini labor law concerning working women and minors in comparison to labor laws in Iraq and Kurdistan in order to examine the characteristics of each of these laws and their variations.     

الملخص

تتمتع المرأة العاملة والحدث بحماية خاصة في كل قوانين العمل المقارنة وذلك لاعتبارات إنسانية واجتماعية ولاشك أن هذه الحماية لها مردود إيجابي على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي.

ولكن يلاحظ أن هذه الحماية نظرية أكثر منها واقعية وأيضا غير كافية عطفا على تباين تناولها من تشريع لآخر  رغم حث مؤتمرات مكتب العمل الدولي للدول الأعضاء على العناية بالتوصيات الصادرة عنه ودمجها في التشريعات الداخلية المنظمة لشؤون العمل في محاولة منها لتدويل قانون العمل

ويتجلى هذا التباين ليس فقط على مستوى  الجوار بل يمتد في داخل الدولة الواحدة كما هو الحال في القانون الاتحادي العراقي وقانون إقليم كردستان.

ونعرض في هذه الورقة مفاد قانون العمل البحريني في شأن تشغيل المرأة والحدث وكذلك قانوني العمل العراقي والكردستاني للوقوف على أهم ملامح كل قانون ونقاط التمايز فيما بينهم.


 پوخته‌

ئافره‌تى كریكار وكریكارى مێردمنداڵ پاراستنیكى تایبه‌تى پی دراوه‌ له‌ هه‌موو یاساكانى كارى به‌راورددا، ئه‌ویش له‌ به‌ر هه‌ندى  به‌های مرۆڤایه‌تى وكومه‌لایه‌تى، بێ گومان ئه‌و پاراستنه‌ لیكه‌وته‌ى ئه‌رینى ده‌بێت له‌ سه‌ر ئاستى ئابورى وكومه‌ڵایه‌تى.

به‌ڵام تێبینى ده‌كرێت كه‌ ئه‌م پاراستنه‌ زیاتر تیۆریه‌ نه‌ك واقیعی، وه‌ به‌س نیه‌، جگه‌ له‌وه‌ى كه‌ جیاوازه‌ له‌ یاسایه‌كه‌وه‌ بو یاسایه‌كى تر له‌ گه‌ڵ ئه‌و هه‌موو هاندانه‌ى كونگره‌كانى نوسینگه‌ى كارى نیوده‌وڵه‌تى بو وڵاتانى ئه‌ندام كه‌ بایه‌خ به‌ پێشنیازه‌ ده‌رچووه‌كانى ئه‌و كونگرانه‌ بده‌ن و تێكه‌لى بكه‌ن له‌ گه‌ڵ یاسا نێوخۆیه‌كان كه‌ بوارى كاركردنى ڕێكخستوه‌ وه‌كو هه‌وڵێك بۆ به‌ نێوده‌وڵه‌تى كردنى یاساى كار.

 ئه‌م جیاوازیه‌ به‌ ڕوونى ده‌رده‌كه‌وێت نه‌ك ته‌نها له‌ سه‌ر ئاستى ده‌ره‌وه‌ به‌ڵكو له‌ نێو یاساكانى یه‌ك ووڵاتدا، وه‌ك ئه‌وه‌ى له‌ یاساى فیدراڵی عێراقی و یاساى هه‌رێمى كوردستاندا هاتووه‌.

  له‌م بابه‌ته‌دا تیشك ئه‌خه‌ینه‌ سه‌ر یاساى كارى به‌حرێنی سه‌باره‌ت به‌ كاركردنى ئافره‌ت و مێردمنداڵان، و هه‌روه‌ها له‌ هه‌ر دوو یاساى عێراقی و كوردستانیدا، بۆ وه‌ستان له‌ سه‌ر گرنگترین ڕووی هه‌ر یاسایه‌ك وخاڵه‌ جیاوازه‌كانى نێوانیان.